الأسباب الرئيسية وراء حدوث تشققات في المحارة

عندما يتعرض أي عنصر هيكلي للتحميل، داخليًا أو خارجيًا، وعندما تتجاوز الإجهادات الحدود المسموح بها في تلك المواد المعينة، تتطور الشقوق / التشققات / الشروخ في هذا العنصر ومن ضمنها التشققات في المحارة.

يتم تصميم جميع المنازل، أي جميع العناصر الهيكلية في المنازل لتتحمل الأحمال المختلفة التي من المحتمل أن تأتي خلال فترة استخدامها. الأنواع المختلفة من الأحمال عبارة عن حمولة ميتة، أي وزن الهيكل الذاتي مع التشطيبات، والحمل الحي، أي وزن الأشخاص والأثاث وما إلى ذلك.

يتم تطوير المزيد من الإجهادات أيضًا بسبب التغير في درجة الحرارة ، وتوسع / تمدد ، وانكماش المنزل بسبب الحرارة، والتغير في محتوى الرطوبة، وحركة الأساسات، إلخ. أيضًا تتطور الضغوط أو الإجهادات بسبب التآكل والبلي والصدأ، ونقص الصيانة والتحميل الزائد وما إلى ذلك.

التصميم المثالي هو التصميم الذي يعتني بجميع العوامل المذكورة أعلاه. ومع ذلك، تحدث دائمًا بعض الأحمال غير المتوقعة غير المعروفة بسبب سوء التصنيع أو المواد ذات الجودة الرديئة. وبالتالي تقل قدرة تحمل هذه المواد مما يؤدي إلى حدوث تشققات. قد تكون الشروخ هيكلية أو غير هيكلية. التشققات الهيكلية خطيرة وتحتاج إلى معالجة فورية وإجراءات إصلاحية.

يرجى التحقق دائمًا مما إذا كانت هذه الشروخ هيكلية أم غير هيكلية (إنشائية أم غير إنشائية). تحقق أيضًا ما إذا كانت الشقوق نافذة (تظهر على الجانبين أو عميقة)، أي أنها تظهر بنفس الطول والعرض والاتجاه على كلا وجهي الجدران. في كثير من الأحيان، لا تكون هذه الشروخ نافذة وقد تظهر على جانب واحد فقط من الجدار. تعتبر الشقوق / الشروخ العميقة النافذة خطيرة. أما الشروخ التي تظهر في جانب واحد فقط تحتاج إلى مزيد من التحقيق والفحص؛ من حيث عمقها في الداخل. قد تمتد بكامل سماكة المحارة وجزء من الجدار أو عنصر الخرسانة المسلحة.

في بعض الأحيان تكون الشقوق لا تتجاوز سمك المحارة / اللياسة. قد يكون عمقها بضعة مليمترات فقط في طبقة التشطيب ويمكن ملؤها فقط بأي حشو أو جراوت معتمد على الأسمنت / البوليمر ولا تدعو للقلق. لكن في حالة التشققات الهيكلية، إذا لم يتم منعها وتجنبها من البداية، فسوف يكلفك ذلك الكثير في مراحل لاحقة.

قد تكون الشروخ هيكلية وغير هيكلية. تصنف الشقوق على أنها نحيفة، متوسطة، واسعة، مستقيمة، مسننة، متدرجة، متشعبة مثل الخريطة، شقوق رأسية، أفقية وقطرية، إلخ.

الأسباب الرئيسية وراء حدوث تشققات في المحارة

الشروخ في المحارة / اللياسة

المحارة تعتبر مكون رقيق جدًا مصنوع من المونة الأسمنتية. يتم تطبيقها على سطح الجدار والسقف في المنزل للحصول على الأسطح الزخرفية الناعمة. تحمي الجدار الخارجي من مياه الأمطار. بشكل عام، هي خليط من مواد البناء مثل الأسمنت، الجير / الطين، الركام الناعم (الرمل)، الماء، إلخ. تعتمد متانة المحارة على درجة الالتصاق والتماسك بسطح الخلفية. وبالتالي، يعد إعداد سطح الجدار أو السقف بطريقة جيدة عاملاً مهمًا للغاية. سمك طبقة المحارة هو أيضا عامل مهم.


أسباب التشققات في المحارة

١- تشققات في المحارة نتيجة التغيرات الموسمية

  • تشققات بسبب التغير في الرطوبة

عندما يتبع الطقس البارد أو الحار طقسًا حارًا أو باردًا، تتكون كمية الرطوبة القصوى في الغلاف الجوي. تمتص المحارة هذه الرطوبة من خلال الفراغات الدقيقة. تتوسع مواد البناء مثل الطوب والمونة وما إلى ذلك عند امتصاص الرطوبة، وتنكمش عند فقدها أو الجفاف.

في بعض الأحيان تتوسع المواد مثل الطوب والمونة عند التسخين، وتتقلص عند التبريد وذلك يعتمد على خصائصها (أي معامل التمدد الحراري للمواد).

وبالتالي، في كلتا الحالتين، فإن الإجهادات تتولد في مكونات المنزل وقد تكون سببًا لحدوث تشققات في الجدران أو المحارة.


٢- تشققات الانكماش

في حالة المحارة المطبقة حديثًا على الحائط، سوف يتبخر الماء من المحارة وتحدث تشققات الانكماش بسبب الانكماش الأولي، أي انخفاض الحجم. يعتمد مدى الانكماش الأولي في الخرسانة الأسمنتية والمونة الأسمنتية على محتوى الأسمنت، محتوى الماء، الركام، المعالجة، وجود حبيبات شديدة النعومة في الركام، التركيب الكيميائي للأسمنت، درجة الحرارة، الرطوبة.


٣- تشققات في المحارة بسبب ممارسات البناء السيئة

في بعض الأحيان، لا يحترم المتخصصون في البناء / مقاول البناء شروط الأكواد ومعايير البناء عن قصد (أي عن طريق تقليل مدة المشروع أو من أجل البناء السريع أو توفير التكلفة) أو حتى عن غير قصد (أي المعرفة الضعيفة بممارسات البناء السليمة). إنه أمر خطير للغاية. فيما يلي أمثلة على ممارسات البناء السيئة التي قد تكون سبب حدوث تشققات في المحارة.

  • يتم تطبيق المحارة دون تحضير سطح الخلفية (الجدار أو السقف)، أي أن السطح به بقع زيتية ودهنية أو أن الفواصل في البناء والمباني لم يتم تنظيفها بشكل صحيح أو لم يتم تخشين السطح لزيادة التصاق اللياسة، وما إلى ذلك.
  • يتم وضع وتطبيق طبقة سميكة من المحارة على سطح الجدار إما لتشطيب الجدار غير المستوي أو لترقيع الاختلافات.
  • يتم تنفيذ المحارة دون وضع سلك شبك عند تقاطع الخرسانة مع الطوب وأماكن المواسير.
  • الرمل المستخدم في صنع المونة (العجينة الأسمنتية) شديد النعومة، أي أن الرمل سيمر بأكثر من 5٪ بالوزن من خلال منخل 100 (منخل BS).
  • الرمل أو الماء المستخدم في صنع الخلطة الأسمنتية غير نظيف أو غير خالي من المواد الضارة.
  • العجينة الأسمنتية، أي المونة التي يتم تحضيرها على الأسطح ضعيفة بسبب جودة الأسمنت الرديئة.
  • المحارة لم يتم معالجتها بشكل صحيح. أي عدم المعالجة بالماء، واستخدام المياه الغير صالحة للمعالجة، وما إلى ذلك.
  • نسبة الخلط الضعيفة للعجينة، أي استخدام أقل من الأسمنت وزيادة محتوى الماء والرمل.

اقرأ: المحارة أو اللياسة في المباني – تعرف عليها قبل تنفيذها

كمية الأسمنت والرمل والمياه المطلوبة في المحارة


٤- تشققات في المحارة بسبب تآكل حديد التسليح

تشققات بسبب التآكل والصدأ

يتم تثبيت التسليح في الخرسانة للحصول على أفضل أداء لعناصر المنزل. لكن في بعض الأحيان، تسمح النوعية الرديئة للخرسانة (الخرسانة المسامية) للرطوبة بالتسرب إلى الداخل. تتفاعل الرطوبة مع الأسمنت وتكسر الطبقة الواقية حول التسليح مما يؤدي إلى تآكل التسليح. يؤدي تآكل التسليح إلى تولد إجهادات دفع للخارج بسبب زيادة الحجم وقد يتسبب ذلك في حدوث تشققات في الخرسانة. وبالتالي، فهو سبب التشققات في المحارة.


٥- التشققات في الجدران / العناصر الإنشائية نفسها

تظهر الشقوق أحيانًا على الرغم من سماكة الجدار، أي أن الشرخ يكون مرئيًا من جانبي الجدار / العناصر الهيكلية. مثل هذه الشقوق هي في الغالب شقوق هيكلية.

لا تقفز إلى الاستنتاج أثناء تحديد نوع الشقوق. قد تكون هيكلية أو غير هيكلية ، يجب اتباع الخطوات التالية لتحديد أنواع الشقوق.

كيف يتم فحص الشروخ؟

الخطوة 1: معرفة مكان الشقوق، أي ما إذا كان في المكون الهيكلي، مثل عمود خرساني ، أو كمره خرسانية ، أو بلاطة خرسانية ، أو جدران الطوب أو فقط في المحارة.

الخطوة 2: معرفة سلوك الشقوق، أي ما إذا كانت الشقوق في نمط أفقي أو رأسي أو قطري.

الخطوة 3: معرفة طول الشقوق، أي ما إذا كانت الشقوق ضحلة من أحد الأطراف وعميقة عند الطرف الآخر.

الخطوة 4: فحص عرض الشقوق، أي ما إذا كانت موحدة أو مدببة.

الخطوة 5: ملاحظة عمق الشقوق، أي هل حدثت في خلال الطلاء أو المحارة أو في جميع أنحاء الجدار، وهل تظهر على جانبي الجدار.

الخطوة 6: معرفة عمر التشققات. تذكر أن الشقوق النظيفة تدل على أنها شقوق جديدة أما التي تكون مغطاة بطلاء أو أوساخ تشير إلى أنها شقوق قديمة.

الخطوة 7: معرفة ما إذا كانت الشقوق نشطة (متحركة) أم خامدة.

تساعد الخطوات المذكورة أعلاه في تحديد ما إذا كانت الشقوق في المحارة أو هيكلية أو غير هيكلية.


٦- تشققات في المحارة بسبب هبوط وحركة الأساسات

في بعض الأحيان يحدث جفاف وبلل متكرر للتربة بالقرب من الأساسات. قد يكون انتفاش وتقلص التربة الانتفاشية (تربة غير مستقرة) سببًا أيضًا في حركة الأساسات. استخدام معامل الأمان المنخفض عند تصميم المنزل، أي أن المهندس المصمم قد لا يختار قيمة معامل أهمية (للبناء) أكبر من ١.٢. يؤدي أيضًا التوزيع غير المتكافئ للأحمال إلى حدوث تشققات.

في بعض الأحيان، تمارس القوة المفرطة للكوارث الطبيعية (الزلازل والفيضانات والأعاصير وما إلى ذلك) ضغطًا على الأساسات. قد تؤدي تحركات في مكونات الأساس. إذا تجاوزت حركة الأساس الحد المسموح به، فإن الإجهادات التفاضلية تتطور في مكونات المنزل. قد يكون ذلك سبب في حدوث تصدعات، أو قد ينهار المبنى كليًا أو جزئيًا.

ومن هنا فإن الأسباب السابقة قد تؤدي إلى حدوث إجهاد داخلي في عناصر المنزل، وقد يتسبب في حدوث تشققات في الجدار أو المحارة، أو قد يكون سببًا لانهيار المنزل كليًا أو جزئيًا.

٧- شروخ في المحارة نتيجة التفاعلات الكيميائية

تتفاعل الكبريتات والقلويات الموجودة في الطوب الطيني مع الأسمنت وتشكل المكونات الانتفاشية. يؤدي هذا التفاعل الكيميائي في الطوب إلى قوة دفع للخارج بسبب التمدد وقد يتسبب في حدوث تشققات في المحارة.

٨- شروخ في المحارة نتيجة نمو الأشجار

الأشجار الكبيرة التي تنمو بالقرب من المنزل أو النباتات التي تنمو في شقوق الجدران قد تتسبب أيضًا في حدوث تشققات في المحارة.

في الختام، الشقوق في المحارة هي بشكل عام شقوق غير هيكلية في الهياكل المؤطرة الخرسانية. ولكن في حالة المباني الحاملة، قد تكون الشقوق خطيرة إذا كانت نشطة (تتوسع الشقوق أو تنكمش). ومن ثم، بمجرد العثور على تشققات في المحارة أو الجدران، قم بإصلاحها في أقرب وقت ممكن؛ وإلا فإنه سيكلفك الكثير في مرحلة لاحقة.

اقرأ أيضا: كيف تتجنب التشققات في الخرسانة؟

أضف تعليق